Choose from more than 2 million ebooks!

كيف تتحدث اللغة العربية بفصاحة

Share this
Your rating: None Average: 3.9 (17 votes)
كيف تتحدث اللغة العربية بفصاحة

كلنا نتحدث باللهجة العامية المنتشرة في مجتمعنا، ونجد صعوبة بالغة وخوفاً شديداً من التحدث باللغة العربية بل ونعتبر التحدث بها شيء من الماضي البعيد وفي قمة الصعوبة، ولكن هناك عدة طرق بسيطة تجعلك تتحدث اللغة العربية بشكل طبيعي بكل بساطة وسهولة، وتجعلك تنسى أن لك لهجة عامية كنت تتحدث بها في الماضي، وأيضاً ستجد متعة أثناء التحدث بها.

الاستعداد والتهيؤ

بداية يجب أن تعد نفسك إعداداً جيداً وأن تكون على ثقة تامة في نفسك وقدراتك بأنك قادر على التحدث باللغة العربية الفصحى، وأن لا تخجل من نفسك مهما انتقدك الآخرون. فإن حدث منهم وانتقدوك فاجعله ركيزة تعتمد عليها للنجاح فيما أقبلت عليه، وسوف تشعر بالسعادة وأنت تتحدث مع الآخرين، فلن يأتي إليك النجاح من فراغ.

التدريب

لن يكون التدريب قاسياً عليك بل ستجده تدريباً ممتعاً ولذيذاً وسوف يضيف لك خبرات ومعلومات جديدة، فكل ما عليك في البداية أن تتبع الخطوات التالية لبدء علمية التدريب.

الخطوة الأولى: الاستماع

يجب عليك في البداية أن تستمع إلى مجموعة من الخطب والأحاديث من خلال جهاز الكاسيت أو الكمبيوتر أو مشغل MP3. استمع إلى خطبة سياسية يتحدث فيها الخطيب إلى الجمهور بلغة عربية فصحى، واستمع إلى خطبة دينية ينصح فيها الإمام الآخرين بلغة فصحى، كذلك استمع إلى نشرات الأخبار التي تذاع باللغة العربية وركز على مخارج الحروف التي ينطق بها المتحدث والخطيب والمذيع، واهتم بنبراته الصوتية وتغيرات انفعالاته مع كل حدث أو خبر يقوله، واجعل انتباهك في كيفية تقليد ما تستمع إليه بنفس اللغة العربية التي ينطقها، وبذلك تكون قد دربت أذنيك على حب الاستماع للهجة الفصحى.

الخطوة الثانية: المشاهدة

شاهد مسلسلات وأفلام تاريخية بشرط أن تكون باللغة العربية الفصحى، وانظر ودقق أذنيك إلى البطل من حيث طريقة نطقه بلغة سلسة وقنّاعة وممتعة، وأعد تكرير جملة تحبها قالها البطل وكررها بنفس اللغة التي قالها وبنفس اللهجة.

الخطوة الثالثة: اكتساب خبرات الآخرين

ترقب الخطب السياسية من الأشخاص السياسيين من آن لآخر، ودقق في لغتهم وابحث في الإنترنت وحمل الخطب القديمة للسابقين واستمع إليها بهمة ونشاط وحب، ثم قم بتقليد ما استمعت إليه وشاهدته.

وأفضل شيء تكتسب من خلاله التحدث بلغة عربية فصحى هو الاستماع والمشاهدة مباشرة لشخص يتحدث أمامك حقيقة كخطيب يلقي الخطبة الدينية، أو كمرشح يلقي خطبته الانتخابية، فالاستماع والمشاهدة المباشرة لهما الأثر الفعال في النفس، ثم عد إلى بيتك وقلد ما شاهدته وألقيه بصوت جهوري وواضح على إخوتك وكأنك لا تريد إلا تقليد الخطيب الذي استمعت إليه فقط.

الخطوة الرابعة: القراءة

اقرأ بصوت مرتفع ومسموع أمام نفسك وفي غرفتك وتخيل أنك تتحدث أمام الآخرين، واقرأ جريدتك المفضلة بصوت أيضاً مرتفع، وفي بعض الأحيان امسك بقصة طريفة واقرأها بنفس الصوت الجهوري المسموع وتخيل نفسك أنك تقرأ لمجموعة من الناس، بل تخيل أنك تلقي هذه القصة أمام جمهور يحتوي على كثير من الناس بمختلف درجاتهم العلمية.

ثم بعد ذلك حول قراءتك الجهرية المنفردة والتي كنت تقرأها لنفسك إلى قراءة جهرية أمام الآخرين، ولا مانع أن تقرأ بصوت مرتفع أمام أطفالك وكأنك تخطب لهم خطبة من واقع الكلام المكتوب، وممكن أن تقرأ لإخوتك بأن تخبرهم أنك عثرت على خبر جميل في الجريدة وأنك تحب أن تسمعهم الخبر بصوت واضح مرتفع، واقرأ أيضاً لزوجتك قصة طريفة، ولا مانع بأن تمسك بالكتاب أو القصة وتبدأ القراءة منه بصوتك المسموع مراعياً أن تتخيل أنك تتحدث من نفسك لا من كتاب حتى تعتاد على التحدث باللغة العربية الفصحى بلا كتاب فيما بعد وبلا قراءة من قصص أو صحف.

بعد هذه الجولة الطريفة التي لا يخلو منها بعض التهكمات من قبل أسرتك حيث أنهم لم يعتادوا عليك أن تحدثت معهم أو قرأت لهم بصوت جهوري من قبل، ابدأ الآن بأن تدعوا جميع الأسرة لكي يستمعوا لك وأنت تقرأ قصة لهم بصوت مرتفع وبقراءة جادة ممتعة.

الخطوة الخامسة: التحدث بتقليد الآخرين بفصاحة

قلِد خطيباً تحب دائماً الاستماع إليه أو قلد مذيعاً من مذيعي نشرات الأخبار، أو بطلاً في مسلسل تاريخي يتحدث باللغة العربية الفصحى وذلك لكي يأخذ لسانك في اعتياد النطق اللغوي الفصيح، وحتى تتجرأ على التحدث بلغة عربية فصحى فيما بعد.

قلد شخصيات مشهورة يحب الجميع الاستماع إليها مثل خطب الرؤساء والزعماء والملوك والأمراء، وتحدث بلغتهم الفصحى التي يلقون بها الخطب، غيّر من نبرات صوتك ومثل الموقف من فرح وحزن واجعل من يستمع إليك كأنه يستمع إلى الشخصيات المحبوبة التي يعشقها في حياته.

التحدث

الآن قد اعتدت على القراءة بصوت مسموع وواضح وبلغة عربية فصحى، كما اعتدت على التحدث أمام الآخرين وهم اعتادوا سماع القراءة منك بصوت واضح وبطريقة فصيحة فابدأ بالتحدث بدون كتاب وقصة وصحيفة وتحدث من تلقاء نفسك أمام أولادك وزوجتك وإخوتك، وحدثهم بأنك تأثرت كثيراً بقراءة القصص والصحف بلغة عربية فصحى وتقبل الضحك والابتسامات التي تصدر منهم ومن الآخرين في أول الأمر، واستمر في حديثك باللغة العربية. 

النتيجة

سوف تجد نفسك بعد كل هذا التدريب والتقليد الممتع قد اكتسبت من خلاله طرق الكلام والتحدث وكذلك اكتسبت معلومات فريدة من خلال قراءتك واستماعك ومشاهدتك للآخرين، وسوف تجد نفسك تتحدث بلغة عربية فصحى، وأيضاً سوف يكون لك رتماً معينأً وفريداً خاصاً بك في نبرتك الصوتية ولهجتك اللغوية الفصحى.